2017-11-21 الثلاثاء, 3 ربيع الأول 1439 04:17 مساءً
تابعونا على

الرئيسية
الأخبار
التقارير
الدراسات
المقابلات
أقلام وآراء
الإذاعة
جديد الكاريكاتير
استطلاع

نسبة أن تبيض السجون بصفقة وفاء أحرار (2) ؟




اهداءات الزوار
  • عائشه جمال جوده من فلسطين
    الله يعطيكم العافيه لو سمحتم بدي اعرف اخبار الاسير اكرم جمال جوده اليوم كانت عنده محكمه
  • ثائر شلالدة من فلسطين
    بوركت الجهود ونسال الله عز وجل ان يفرج عن جميع اسرانا عما قريب
  • فداء الوطـن من الأردن
    هـو الوطـن ,, يحيــا بفرسانـه .. بالمرابطيـن و المناضلين ومـن ضحـى بحريتــه لاسترداد الارض وصون العــرض ,, أسرانـا ,, تنحني الهامات وتندحر الكلمات خجلا منكم واجلالا لكـم .. أخوتـي ,, اعذروني على التقصير في حقكم فوالله لا أملك الا الدعــاء في كل سجدة علـه يأتي بنصر وفـرج قريب باذن المولى ... #مركز أسرى فلسطين للدراسات .. لكم مني كل الاحترام على جهودكم لتوضيح معاناة الاسرى التـي تخضع للتعتيم الاعلامـي الجاحد . فداء الوطـن/ الاردن
  • haya al samori من الأردن
    دمتّم الجسر الذي يعبر علية صوت الأسير دمتم خير ناصر ومعين لأسرانا وفقكم الله
  • ابو القسام من فلسطين
    الحرية كل الحرية لاسرانا البواسل والمجد والخلودج لشهدائنا الابرار وعيد مبارك للجميع
  • د.محمد ياسر كنفاني من فلسطين
    التحية للصامدين والدعاء للمضربين و التهنئة للمحررين و الرحمة لشهداء الحركة الأسيرة و هم طليعة و قدوة المجاهدين. و موعدنا بإذن الله غدا مع الفرج و النصر المبين.
  • الاء العكيمي من فلسطين
    بارك الله فيكم لخدمة اسرانا البواسل بالسجون الصهيونية وفرج الله كربهم واعادهم سالمين غانمين باذن الله
  • حفصة من المانيا
    بارك الله في جهودكم ,,,
  • فادي فرح من الأردن
    نحن مقصرون ولا عذر لنا تجاهكم اسرانا
  • حيري حنون من فلسطين
    اريد ان انقل رسالة شراونه على صفحتي
  • ام القسام من فلسطين
    كل التحية للاسير ادهم الشولي وفرج الله كربك
  • شوقاً لله من فلسطين
    متى يآا سجنُ.. أرااكَ أنقاضاا ؟ بارك الله فيكم وأعلى هممكم ورفع مقاامكم،، دمتم للأسرى أوفيآآء أسأل الله تعالى أن يمنَّ على أسرانا وكل أسرى المسلمين بالفرج العاااجل معتقلون ولكن نمضي.. للصبح نصوغ الثوار كخيوط الشمس إذا طلعت.. تنسج للأجيال شعار
  • ميس من فلسطين
    كل التحية لاسرنا ونسأل الله العلي القدير ان يفرج عن اخواننا الاسرى والاسيرات قريبا ان شالله
  • عصفورة جنين من فلسطين
    الموقع حلو كتييير للامام انشالله وموفقين
  • صابرين من فلسطين
    حلو كتير وخصوصي رجعة السير لاهله واقربائة
 

من مذكرات الاسير المريض سامي عريدي في حديثه الخاص عن احدى ليالي المرض


 تاريخ النشر: 20/5/2013م  

 

 

مركز أسرى فلسطين للدراسات 
 
كانت رِسالةً واضحةً وجليَّةً تلك التي أيقظت قلبي عبر قلبي ، عندما كاد أن يتوقف قلبي .... بالأمس 3 – 6- 2008 ... .
 
شعرتُ بأنّ قلبي توقف ولم أستطع الحراك ، وتعرّقَ جسدي ثم خفق قلبي خفقاتٍ سريعةً ، كان هذا خلال دقيقتين فقط .
 
 
في تلك اللحظات لم أُفكِّرْ إلا بالقبر وبما بعد القبر ، ومن الجميل جداً أن يكونَ الإنسانُ قرير العين مطمئن القلب في مثل هذه اللحظات ، غير أنَّ
 
القلب اختلس قليلاً من الخوف وربما كان ذلك طبيعيا إلى حدٍ ما ... وسرعان ما خاطبتُ نفسي ، فقلت بلغتي العامية :
 
(( وَلْ مالك يا أبو بلال خايف ، عَـشِـنّـكْ شَعَرِت بالموت ، وإذا كِـنَّـكْ هَـالْـقَـدة خـايف من القبر لِـيـشْ ما جَهَّـزِتْ حالك الو )))..
 
 
 
ومن ثُـمَّ بدأتُ أتذكرُ ذنوبي وكأنها اصطفت أمامي _ يا لفداحة الموقف_ حتى ما كنت تناسيته باتَ جليا وكأنه كتابي فُـتِـحَ لي .
 
وما أن عاد قلبي إلى حالته شبه الطبيعية حتى شعرتُ بأنني بحاجةٍ إلى النوم ، نمت قليلا ثم صحوتُ، لكن شعوري ما زال يتخالج في بعض أسئلة عميقة :
 
ماذا أعددتَ لربك يا عبد الله ؟؟؟ ... وهل أنت جاهز حقا للسؤال ؟؟؟...
 
وهل أنت مستعد لتلك الحفرة الظلماء ؟؟.
 
وماذا عساك فاعل ؟؟
 
هل اعتمدتَ على آمالك وأمنياتك بأن تكون من أصحاب القلوب السليمة ؟؟؟ أم أنَّ ذلك القلب غَـرَّك؟
 
كثيرةٌ هي الأسئلة وما أشَـقَّ الأجوبة عليها ، حيث أنَّ الأجوبة تتطلب منك أن نخلع الدنيا عن أكتافنا .. وندوس على شهواتنا .. ونجرد قلوبنا إلا
 
من محبة الله عز وجل والعمل الصالح ... ومن ثم لا يبقى في قلوبنا غِـلٌّ للذين آمنوا ..
 
لا يكفي أن تذرف دمعة ثم لا يكون لك من العمل الصالح نصيب ...
 
لا يكفي أن تذرف دمعة ثم تحمل بين طياتك حقدا أسودا أو ضغينة عفنة ...
 
لا يكفي أن تذرف دمعة ثم لا تطرح عن قلبك هواه ...
 
أرجو منكِ يا نفسي أن تكوني قد فهمتِ الدرس والرسالة جيداً ثم تترجميها عملا واقعا ...
 
ما أجملها تلك اللطمة – الهدية المباركة – حين تكون تحذيرا مما هو عظيم كأهوال يوم القيامة .. وكنومي في حفرة مظلمة لا أستطيع بها
 
جلوسا ، ثم ينهال التراب ، ليبقى مصيري بما قدمتُ وحيدا وحيدا وحيدا .
 
يا عيناي الجميلتان سوف لن ترحمك الديدان من قضمٍ ومن أكلٍ...
 
يا أحشائي المنتفخة ... لسوف تكونين في يوم ما طعاما لغيرك فلا تكبري أكثر ..
 
يا قلبي المنتشي حقدا وشماتة .. رويدك ... رويدك ...
 
 
  أضف تعليق طباعة

 عودة للخلف

عدد القراء: 830

عدد تعليقات: 0