2017-10-20 الجمعة, 30 محرّم 1439 04:07 مساءً
تابعونا على

الرئيسية
الأخبار
التقارير
الدراسات
المقابلات
أقلام وآراء
الإذاعة
جديد الكاريكاتير
استطلاع

نسبة أن تبيض السجون بصفقة وفاء أحرار (2) ؟




اهداءات الزوار
  • عائشه جمال جوده من فلسطين
    الله يعطيكم العافيه لو سمحتم بدي اعرف اخبار الاسير اكرم جمال جوده اليوم كانت عنده محكمه
  • ثائر شلالدة من فلسطين
    بوركت الجهود ونسال الله عز وجل ان يفرج عن جميع اسرانا عما قريب
  • فداء الوطـن من الأردن
    هـو الوطـن ,, يحيــا بفرسانـه .. بالمرابطيـن و المناضلين ومـن ضحـى بحريتــه لاسترداد الارض وصون العــرض ,, أسرانـا ,, تنحني الهامات وتندحر الكلمات خجلا منكم واجلالا لكـم .. أخوتـي ,, اعذروني على التقصير في حقكم فوالله لا أملك الا الدعــاء في كل سجدة علـه يأتي بنصر وفـرج قريب باذن المولى ... #مركز أسرى فلسطين للدراسات .. لكم مني كل الاحترام على جهودكم لتوضيح معاناة الاسرى التـي تخضع للتعتيم الاعلامـي الجاحد . فداء الوطـن/ الاردن
  • haya al samori من الأردن
    دمتّم الجسر الذي يعبر علية صوت الأسير دمتم خير ناصر ومعين لأسرانا وفقكم الله
  • ابو القسام من فلسطين
    الحرية كل الحرية لاسرانا البواسل والمجد والخلودج لشهدائنا الابرار وعيد مبارك للجميع
  • د.محمد ياسر كنفاني من فلسطين
    التحية للصامدين والدعاء للمضربين و التهنئة للمحررين و الرحمة لشهداء الحركة الأسيرة و هم طليعة و قدوة المجاهدين. و موعدنا بإذن الله غدا مع الفرج و النصر المبين.
  • الاء العكيمي من فلسطين
    بارك الله فيكم لخدمة اسرانا البواسل بالسجون الصهيونية وفرج الله كربهم واعادهم سالمين غانمين باذن الله
  • حفصة من المانيا
    بارك الله في جهودكم ,,,
  • فادي فرح من الأردن
    نحن مقصرون ولا عذر لنا تجاهكم اسرانا
  • حيري حنون من فلسطين
    اريد ان انقل رسالة شراونه على صفحتي
  • ام القسام من فلسطين
    كل التحية للاسير ادهم الشولي وفرج الله كربك
  • شوقاً لله من فلسطين
    متى يآا سجنُ.. أرااكَ أنقاضاا ؟ بارك الله فيكم وأعلى هممكم ورفع مقاامكم،، دمتم للأسرى أوفيآآء أسأل الله تعالى أن يمنَّ على أسرانا وكل أسرى المسلمين بالفرج العاااجل معتقلون ولكن نمضي.. للصبح نصوغ الثوار كخيوط الشمس إذا طلعت.. تنسج للأجيال شعار
  • ميس من فلسطين
    كل التحية لاسرنا ونسأل الله العلي القدير ان يفرج عن اخواننا الاسرى والاسيرات قريبا ان شالله
  • عصفورة جنين من فلسطين
    الموقع حلو كتييير للامام انشالله وموفقين
  • صابرين من فلسطين
    حلو كتير وخصوصي رجعة السير لاهله واقربائة
  • الأخبار
  • الدراسات
  • ورقة عمل من مؤتمر طولكرم لنصر الأسرى – إحصائية عن الأسرى في سجون الاحتلال
 

ورقة عمل من مؤتمر طولكرم لنصر الأسرى – إحصائية عن الأسرى في سجون الاحتلال


 تاريخ النشر: 30/4/2013م  

 

 

 

مركز أسرى فلسطين للدراسات (خاص)

 

 

ينشر مركز أسرى فلسطين للدراسات أوراق عمل مؤتمر طولكرم لنصرة الأسرى والذي أقيم في مدينة طولكرم يوم الثلاثاء 16-4-201 ، حيث تخلله تقديم اوراق عمل لحل الاشكاليات التي تواجه قضية الاسرى .

 

وينشر المركز اليوم دراسة بعنوان:ورقة تأريخية إحصائية عن الاسرى في سجون الاحتلال
إعداد : وزارة شؤون الأسرى والمحررين / مديرية طولكرم



حقائق وارقام بعد عام 1967

 

من الصعب حصر حالات الاعتقال في اوساط الشعب الفلسطيني وذلك لغياب التوثيق في السنوات الاولى للاحتلال الاسرائيلي للاراضي الفلسطينية على الرغم ان التقديرات تشير إلى (850) ألف حالة اعتقال منهم (535) ألف حالة اعتقال ما بين عام 1967 وعام 1987 أي بمعدل (27) ألف حالة اعتقال سنويا .

 


وبعد اندلاع ثورة الحجارة عام 1987 تصاعدت وتيرة الاعتقال ففي الاعوام ما بين 1987 حتى نهاية عام 1994 اعتقلت سلطات الاحتلال الصهيوني حوالي (275) ألف مواطن فلسطيني بمعدل 45 ألف حالة اعتقال سنويا . كما وشهدت انتفاضة الاقصى موجة من الاعتقالات ومن مختلف الشرائح والفئات بلغت أكثر من (75) ألف حالة اعتقال . نظرا للتزايد المتواتر في حدة الاعتقالات بعد عام 1967 فقد قامت سلطات الاحتلال بإنشاء سجون ومراكز اعتقال جديدة لاستيعاب الاعداد الهائلة من الاسرى حتى بلغ عددها حوالي 33 سجن ومركز توقيف ويفوق عددها عدد الجامعات والمعاهد في اسرائيل واحة الديمقراطية في المنطقة كما تدعي .!

 

 

70% من العائلات الفلسطينية تعرض أحد أفرادها للاعتقال أو الاحتجاز وطالت العامل والطالب والاكاديمي والنساء والرجال وكبار السن والاطفال . تعرض 95% من المعتقلين الفلسطينيين على الأقل لشكل أو أكثر من اشكال التعذيب النفسي والجسدي.

 

  يتحرر معظم الأسرى المحكومين لفترات محدودة لأشهر أو لسنوات بعد انقضاء فترة محكوميتهم غالبا أما الاسرى المحكومين لفترات طويلة (المؤبدات) ينتظروا اتفاقيات أو صفقات تبادل لتحررهم وقد تحرر آلاف الأسرى ( منهم من قضى أكثر من 30 عاما في السجون ) ، ضمن اتفاقيات السلام بعد أوسلو وضمن صفقات تبادل قامت بها بعض التنظيمات الفلسطينية وما زال في سجون الاحتلال أكثر من (4900) أسير 84 % من سكان الضفة الغربية و 9,2 % من سكان قطاع غزة والباقي من سكان القدس وفلسطين 48 موزعين على سبعة عشر سجنا ومركز توقيف .(532) اسيرا محكوم مدى الحياة وما زالت تحتجز اسرائيل اكثر من (650) من موظفي السلطة الوطنية الفلسطينية 85% من موظفي الاجهزة الامنية الفلسطينية .

 

 

الاسرى القدامى :


(107) من قدامى الأسرى ومنذ عشرون عاما – منذ اوسلو – وهم يعدون بإنتظار لحظة تحررهم ، منهم من مضى على اعتقاله اكثر من ثلاثين عاما كحال الاسير وعميد الاسرى كريم يونس والمعتقل منذ 5/1/1983 ، والاسير ماهر يونس 18/1/1983 كما وان (23) اسيرا مضى على اعتقالهم ربع قرن ويزيد ويطلق عليهم مصطلح "جنرالات الصبر " و (84) اسيرا مضى على اعتقالهم حوالي عشرين عاما ويطلق عليهم مصطلح " عمداء الاسرى " .

 

الاسيرات :

 

شاركت المرأة الفلسطينية بأعمال المقاومة منذ سنوات الاحتلال الاولى وعليه فقد استهدف الاحتلال المرأة الفلسطينية كما استهدف ابنها واخاها وزوجها وأباها فقد تم اعتقال اعداد كبير من النساء الفلسطينيات وتعرضن لكل مظاهر التنكيل ولشتى أصناف الضغط النفسي والجسدي فخلال الفترات الاولى لإعتقال المواطنات الفلسطينيات ، تم الزج بهن بين السجينات الجنائيات اليهوديات مما زاد من معاناتهن جراء تعرضهن للتنكيل والضرب والشتم من قبل الجنائيات .

 

يقدر عدد الاسيرات منذ عام 67 وحتى بداية انتفاضة عام 87 بحوالي (1000) اسيرة وتعتبر فاطمة البرناوي أول اسيرة فلسطينية . مع دخول الانتفاضة الاولى عام 1987 ارتفع العدد ليصل 3000 مواطنة فلسطينية ممن تعرضن للاعتقال على مدار سنوات الانتفاضة الاولى و950 اسيرة خلال انتفاضة الاقصى وما زال اربعة عشر اسيرة قيد الاعتقال أقدمهن الاسيرة لينا جربوني والمعتقلة منذ عام 2002 وتقضي حكما بالسجن مدة سبعة عشر عاما .

 

الاسرى الاطفال :

 

تعرضت شريحة الاطفال للاعتقال الغالبية العظمى منهم اعتقلوا وهم على مقاعد الدراسة فحرموا من حقهم في التعليم والحياة الطبيعية . لم تشفع قوانين وتشريعات الصهاينة العسكرية لهذه الشريحة البريئة وعلى ضغر سنهم من اعتقالهم بطريقة وحشية وارهابية بشعة وضربهم والتنكيل بهم وتهديدهم .

 

آلاف الأطفال زج بهم في سجون الاحتلال وعوملوا بطريقة قاسية ومهينة ولاإنسانية ومنهم من حكم عليه بالسجن مدى الحياة والعديد والعديد منهم حولوا للاعتقال الاداري وبهذا  تكون اسرائيل قد تجاوزت كل الشرائع والقوانين الانسانية والدولية والاتفاقيات الخاصة بحقوق الطفل . وقد تعرض اكثر من 9 آلاف طفل دون سن الثامنة عشر للاعتقال خلال انتفاضة الاقصى وما زال 230 منهم رهن الاعتقال منهم 35 طفل لم تتجاوز اعمارهم سن السادسة عشر .

 

 

الاسرى المرضى :

 

اكثر من 1500 اسير في السجون الاسرائيلية حاليا يعانون من الاهمال الطبي وسوء الرعاية الصحية من بينهم 18 الاسير يقيمون بشكل شبه دائم في مشفى سجن الرملة بأوضاع صحية غاية في السوء ويعانون من امراض خطيرة منهم مصاب بالشلل ومقعد ويحتاجون إلى رعاية صحية خاصة ومنهم من يحتاج لعمليات جراحية عاجلة في الوقت الذي يمنع اطباء من الخارج بزيارة المرضى ومعاينتهم .

 

يصاب الاسرى بالعددي من الامراض النفسية والجسدية بسبب سوء الاوضاع المعيشية ، وانتشار الحشرات وسوء التغذية ، وانعدام النظافة ، وسوء التهوية ، والرطوبة العالية ، والانارة الضعيفة والاكتظاظ داخل الغرف إضافة الى اعتقال بعضهم بعد تعرضهم لإصابة بالرصاص من قبل قوات الاحتلال وتعرضهم للتعذيب والضرب مكان الاصابة واثناء التحقيق لإجبارهم على الاعتراف .

 

تنتشر الامراض الجلدية ، والالتهابات الصدرية ، وامراض القرحة ، والاورام السرطانية ، والفشل الكلوي ، والديسك والجلطة ، والروماتيزم ، وآلام العمود الفقري ، والضغط ، والسكري ، وضعف البصر ، وآلام الاسنان عدا عن الامراض النفسية ، ويتعرض الاسرى المرضى للعديد من الانتهاكات والضغوطات وتصبح أجسادهم حقل تجارب للأطباء الصهاينة ولشركات الأدوية الاسرائيلية حيث كشف النقاب عام 1997 عن ان وزارة الصحة الاسرائيلية تصدر سنويا 1000 تصريح لشركات أدوية كبرى لإجراء تجارب لأدوية طبية خطيرة على الاسرى الفلسطينيين .


ويجدر الاشارة هنا أن حوالي 55 اسيرا استشهدوا نتيجة الاهمال الطبي .

 

الاعتقال الاداري :

 

اعتقال تعسفي تلجأ إليه سلطات الاحتلال مستندة بذلك على قانون الطوارئ البريطاني البائد وعلى التشريعات العسكرية الصهيونية ، حيث تقوم بإعتقال أشخاص دون توجيه لائحة اتهام محددة ودون تقديمهم للمحاكمة . يتم اصدار الحكم الاداري أو التمديد الاداري عن طريق إجارءات إدارية معتمدة بذلك على ملف سري لا يحق للأسير أو محاميه الاطلاع عليه .

 

تعرض آلاف الاسرى لهذا النوع من الاعتقال منذ السنوات الأولى للاحتلال عام 1967 ، وفي فترة الانتفاضة الاولى عام 87 صدرت إسرائيل حوالي تسعة عشر ألف أمر إداري ، فيما الالاف اعتقلوا اداريا خلال انتفاضة الاقصى حوالي (170 ) ما زال قيد الاعتقال الاداري من بينهم اربع عشر نائيبا ومن القادة السياسيين ، ومن الملاحظ ان الخط البياني للاعتقال الاداري سجل انخفاضا ملموسا في الآونة الاخيرة لعدة اسباب منها الاضراب الفردي الذي خاضه عدد من المعتقلين الاداريين بعد عام 2011 احتجاجا على هذا النوع من الاعتقال التعسفي الظالم والمخالف للشرائع والاتفاقيات الدولية .

 

 

عزل انفرادي وسجون عسكرية سرية :

 

يعتبر العزل من اقسى انواع العقاب الذي تلجا إليه ادارة السجون الاسرائيلية ضد المعتقلين الفلسطينيين حيث يتم احتجاز الاسير بشكل منفرد في زنزانة ضيقة وإنارة خافتة لفترات طويلة معزولا عن العالم الخارجي ممنوعا عن الالتقاء بمجموع الاسرى محروما من ابسط الحقوق الانسانية ممنوعا من التواصل مع ذويه مما قد يتسبب بمضاعفة صحية ونفسية خطيرة على الاسير . قد تلجأ إدارة السجن لعزل الاسرى بشكل ثنائي أو جماعي ولمدة زمنية قد تطول وقابلة للتمديد بقرار من جهاز المخابرات الاسرائيلية تحت حجج وذرائع أمنية واهية .


كما وتحتجز اسرائيل عدد من الاسرى الفلسطينيية والعرب في سجون سرية فقد كشف النقاب عام 2004 عن سجن سري عسكري يحمل الرقم 1391 .

 

شهداء الحركة الاسيرة :

 

طرقة الاعتقال واساليب التحقيق والظروف المعيشية السيئة وما ينجم عن ذلك من أمراض وتشوهات نفسية وجسدية كل هذا أدى إلى استشهاد المئات من الاسرى الفلسطينيين داخل سجون الاحتلال الصهيوني وذلك نتيجة  التعذيب القاسي ن او نتيجة الاهمال الطبي ، أو نتيجة القتل العمد والتصفية بإطلاق الرصاص بشكل مباشر من قبل قوى الامن الاسرائيلية ، بلغ عدد شهداء الحركة الاسيرة داخل السجون الاسرائيلية منذ بداية الاحتلال عام 67 إلى 205 شهيدا من بينهم (71) شهيدا بسبب التعذيب و(55 ) نتيجة الاهمال الطبي ، وقد اعلن في 1/ 4 / 2013 عن استشهاد الاسير ميسرة ابو حمدية في مشفى سجن سوروكا بعد معاناة وصراع مع مرض السرطان و(74)نتيجة القتل والتصفية أثناء الاعتقال ، و(7 ) شهداء نتيجة  اطلاق النار عليهم من قبل حراس وجنود السجن .

 

مقابر الارقام :

 

ما زالت إسرائيل تحتجز حوالي 320 جثمان لشهداء استشهدوا في ظروف وأزمنة مختلفة تحتجزهم في مقابر سرية عسكرية وتعرف ب (مقابر الارقام ) أو في ثلاجات الموتى . بعض الجثامين مر على اجتجازها أكثر من ثلاثين عاما مثل جثمان الشهيدة دلال المغربي وجثمان الشهيد أنيس دولة الذي توفي في سجن عسقلان عام 1980 إثر إضراب عن الطعام ، وقد أعلنت إسرائيل مؤخرا عن فقدان جثمانه- حيث أن قبور الشهداء تتعرض للإنجراف وجثامينهم تتعرض لنهش الوحوش البرية ووحوش الانس فقد تعرضت أعضاءهم للسرقة وكانت اجسادهم تعرض لتجارب المختبرات الطبية الاسرائيلية .

 

اسرى محافظة طولكرم :

 

تعرض الآلاف من أبناء محافظة طولكرم للإعتقال ، وطالت الاعتقالات الرجال والنساء والأطفال فقد اعتقال مئات الأطفال وعشرات النساء ، فيما زال أكثر من (326) اسيرا من ابناء المحافظة في السجون الاسرائيلية منهم (48 )  اسيرا يقضون حكما مدى الحياة وأكثر من (40 ) اسيرا من موظفي الأجهزة الامنية والمدنية . الاسير ناصر برهم والمعتقل منذ 22 / 12 1993 ويقضي حكما بالسجن مدى الحياة يعد اقدم اسير في المحافظة .

 

يعاني عدد من اسرى محافظة طولكرم من سياسة الاهمال الطبي التي تنتهجها ادارات السجون دون تلقي العلاج المناسب كحالة الاسير معتصم رداد المصاب بمرض السرطان ويحتاج لإجراء عملية جراحية وينتظر منذ سنوات في مشفى سجن الرملة ، دون اكتراث إدارة السجن لوضعه الصحي مما اضطره مؤخرا لمغادرة المشفى واصفا اياه ب"مقبرة الاحياء" إلى سجن ايشل ليكون بين رفاقه الاسرى .

 

كما واستشهد عدد من اسرى المحافظة داخل السجون الاسرائيلية نتيجة التعذيب أو بسبب الاهال الطبي او القتل العمد كحالة الشهيد محمد الاشقر الذي استشهد بتاريخ 22 / 10 / 2007 بعد ان قامت قوات النحشون باقتحام خيام الاسرى في سجن النقب وقاموا برش الاسرى بالغاز والرصاص المطاطي والحي مما ادى الى استشهاد الاشقر



وزارة شؤون الاسرى والمحررين

مديرية طولكرم


1/ 4/ 2013

 
  أضف تعليق طباعة

 عودة للخلف

عدد القراء: 1775

عدد تعليقات: 0