2017-08-18 الجمعة, 26 ذو القعدة 1438 09:36 مساءً
تابعونا على

الرئيسية
الأخبار
التقارير
الدراسات
المقابلات
أقلام وآراء
الإذاعة
جديد الكاريكاتير
استطلاع

نسبة أن تبيض السجون بصفقة وفاء أحرار (2) ؟




اهداءات الزوار
  • عائشه جمال جوده من فلسطين
    الله يعطيكم العافيه لو سمحتم بدي اعرف اخبار الاسير اكرم جمال جوده اليوم كانت عنده محكمه
  • ثائر شلالدة من فلسطين
    بوركت الجهود ونسال الله عز وجل ان يفرج عن جميع اسرانا عما قريب
  • فداء الوطـن من الأردن
    هـو الوطـن ,, يحيــا بفرسانـه .. بالمرابطيـن و المناضلين ومـن ضحـى بحريتــه لاسترداد الارض وصون العــرض ,, أسرانـا ,, تنحني الهامات وتندحر الكلمات خجلا منكم واجلالا لكـم .. أخوتـي ,, اعذروني على التقصير في حقكم فوالله لا أملك الا الدعــاء في كل سجدة علـه يأتي بنصر وفـرج قريب باذن المولى ... #مركز أسرى فلسطين للدراسات .. لكم مني كل الاحترام على جهودكم لتوضيح معاناة الاسرى التـي تخضع للتعتيم الاعلامـي الجاحد . فداء الوطـن/ الاردن
  • haya al samori من الأردن
    دمتّم الجسر الذي يعبر علية صوت الأسير دمتم خير ناصر ومعين لأسرانا وفقكم الله
  • ابو القسام من فلسطين
    الحرية كل الحرية لاسرانا البواسل والمجد والخلودج لشهدائنا الابرار وعيد مبارك للجميع
  • د.محمد ياسر كنفاني من فلسطين
    التحية للصامدين والدعاء للمضربين و التهنئة للمحررين و الرحمة لشهداء الحركة الأسيرة و هم طليعة و قدوة المجاهدين. و موعدنا بإذن الله غدا مع الفرج و النصر المبين.
  • الاء العكيمي من فلسطين
    بارك الله فيكم لخدمة اسرانا البواسل بالسجون الصهيونية وفرج الله كربهم واعادهم سالمين غانمين باذن الله
  • حفصة من المانيا
    بارك الله في جهودكم ,,,
  • فادي فرح من الأردن
    نحن مقصرون ولا عذر لنا تجاهكم اسرانا
  • حيري حنون من فلسطين
    اريد ان انقل رسالة شراونه على صفحتي
  • ام القسام من فلسطين
    كل التحية للاسير ادهم الشولي وفرج الله كربك
  • شوقاً لله من فلسطين
    متى يآا سجنُ.. أرااكَ أنقاضاا ؟ بارك الله فيكم وأعلى هممكم ورفع مقاامكم،، دمتم للأسرى أوفيآآء أسأل الله تعالى أن يمنَّ على أسرانا وكل أسرى المسلمين بالفرج العاااجل معتقلون ولكن نمضي.. للصبح نصوغ الثوار كخيوط الشمس إذا طلعت.. تنسج للأجيال شعار
  • ميس من فلسطين
    كل التحية لاسرنا ونسأل الله العلي القدير ان يفرج عن اخواننا الاسرى والاسيرات قريبا ان شالله
  • عصفورة جنين من فلسطين
    الموقع حلو كتييير للامام انشالله وموفقين
  • صابرين من فلسطين
    حلو كتير وخصوصي رجعة السير لاهله واقربائة
 

يوم الاسرى وواجبنا نحوهم

 

 تاريخ النشر: 21/4/2016م  

بقلم: الأسير باجس عمرو

أسير بسجن النقب (1)

 

يوم الطفل .. يوم المرأة .. يوم الأم .. يوم العمال .. يوم الشهيد .. يوم الجريح .. ويوم الأسير

 

المناسبات كثيرة , والأيام التي يحتفل الناس بها بتلك المناسبات أكثر ولعله لا يخلو يوم من أيام السنة من مناسبة أو حدث عام , ويُعد يوم الأسير الفلسطيني من أهم الأيام والتي يحتفل بها الشعب الفلسطيني بأسراه في سجون الاحتلال الاسرائيلي وقد أقر الاحتفال في المجلس الوطني الفلسطيني والذي انعقد في مصر عام 1974م وقد تم الاتفاق في تلك الجلسة على جعل يوم 17/ 4 . من كل عام بمثابة يوم للأسير الفلسطيني .

 

ولعل البعض يسأل السؤال المنطقي لماذا هذا اليوم بالذات ؟ اتُفق كما ذكرنا سابقا على أن اليوم السابع عشر من أبريل من كل سنة يوم للأسير الفلسطيني والذي يُعتقد على أنه أفرج عن أول أسير فلسطيني في الثورة الفلسطينية الحديثة والذي يُدعى "محمود حجازي" من مدينة رام الله والذي اعتقل عام 1965م والذي اطلق سراحه عام 1970م ,وعلى الرغم من أن الكثيرين يؤكدون على أن هذا الأسير أفرج عنه في بداية شهر فبراير ليس إبريل .

 

فبغض النظر عن هذا التضارب لا زال 17/4 هو يوم الأسير الفلسطيني والذي لم يأخذ بزخما ً وحضورا ً بين الناس حتى بداية التسعينات وذلك بعد مجيء السلطة الفلسطينية إلى فلسطين

 

 تجتهد الكثير من المؤسسات والفعاليات الوطنية والفصائل الفلسطينية وتُعد العدة من أجل إحياء هذا اليوم من خلال الكثير من النشاطات الاعلامية والجماهيرية دعما ً لقضية الأسرى والتي تكاد تكون هي القضية الوحيدة المُجمع عليها في الساحة السياسية الفلسطينية وعلى الرغم من أهمية هذه الفعاليات ودورها في التذكير في قضية الأسرى إلا أنها لا تلامس هموم الأسرى وطموحاتهم, وقد لوحظ في الأعوام الأخيرة أن المشاركة في هذه الفعاليات ضعيفة ولا ترقى إلى مستوى التضحيات لهؤلاء الأبطال داخل السجون.

 

ويأتي يوم الأسير الفلسطيني في هذا العام والشعب الفلسطيني يأن تحت ضربات الإحتلال وقد ارتقى العديد من الشهداء وأصيب الكثير من الجرحى , وقد امتلأت السجون بالأسرى باختلاف أعمارهم وهم من كلا الجنسين , ومن الأسير علي علقم والذي يبلغ من العمر أحد عشر عاما ً والذي يمضي شهوره الأولى في السجن إلى عميد الأسرى الفلسطينيين الأسير نائل البرغوتي والذي يبلغ من العمر ( 58عاما ) والذي أصبح مجموع ما أمضاه في السجون ( 36 عاما ) بعد إعادة اعتقاله في عام 2014 م وهو من محرري صفقة وفاء الأحرار , وتأتي هذه الذكرى وقد ازدادت عدد الأسيرات الفلسطينيات حتى وصل عددهن أكثر من ( 70 أسيرة ) ومن بينهن الكثير من الجريحات اللواتي يقاسين الأمرين في غياهب السجون, وقد لا يعلم الكثيرون ممن يحتفلون في هذا اليوم وسرعان ما ينسون الأسرى بمجرد انقضائه أن الإجراءات القمعية والتعسفية التي تمارسها إدارة السجون ضد الأسرى قد تصاعدت وتيرتها بشكل غير مسبوق , فقد صودرت حقوق الأسرى ومُقدراتهم .

 

وأخيراً وليس آخرا ً الأسرى ليسوا بحاجة إلى خطابات رنانة أو احتفالات جماهيرية , بل هم بحاجة من يعمل على إطلاق سراحهم, وإعادتهم إلى بيوتهم, فهؤلاء الأبطال الذين مرت عليهم أيام كثيرة وطويلة مثل يوم الأسير هذا ترقد عيونهم الأفق منتظرة بزوغ فجر الحرية الذي يعودون به إلى أحضان أمهم فلسطين , ذلك اليوم الذي يُصبح فيه الاحتفال بيوم الأسير جزءا ً من التاريخ 17/4/2016سجن النقب الصحراوي

 
 

أضف تعليق

طباعة

 عودة للخلف

عدد القراء: 361

عدد تعليقات: 0

عدد مواضيع الكاتب: 2